فكرة المبادرة

لقد انبثقت فكرة المبادرة في عام 2006م انطلاقا من إيمان الرئيس الأعلى للمبادرة سمو الشيخة روضة بنت أحمد بن جمعة آل مكتوم، بأهمية مساهمة المؤسسات المجتمعية في تنفيذ السياسة التعليمية للدولة وتطوير العمل التربوي ورفع كفاءته وفاعليته. وفي ضوء ذلك جاءت توجيهات سموها بإطلاق “مبادرة الشيخة روضة بنت أحمد بن جمعة آل مكتوم لتنمية مهارات التعلم”، يتم من خلالها توفير الدعم المالي والمادي والفني للمدارس وتحفيزها كمؤسسات تعليمية قادرة على أن تقوم بمشاريع تربوية تطويرية هادفة تساهم في استقطاب وتشجيع الأفكار المبدعة والخلاقة، وذلك من خلال خطوات علمية وعملية تحددها المبادرة بالتنسيق مع خبراء ومختصين في المجال التربوي والتعليمي لإنتاج أفضل الأفكار للمشاريع التربوية ومن ثم تخطيطها وتنفيذها وتقويمها.

الرؤية

أن نكون المؤسسة الرائدة في دعم مهارات التعلم بدولة الإمارات العربية المتحدة.

الرسالة

نسعى إلى الارتقاء بمستوى التعليم في المؤسسات التعليمية الحكومية بدولة الإمارات العربية المتحدة من خلال دعم وتشجيع الأفكار والمشاريع التربوية الهادفة لتنمية مهارات التعلـــم، وتفعيل دور المؤسسات التعليمية في المجتمع وفق أحدث الممارسات والنظريات العلمية، مستمدين نجاحنا من كوادرنا الفاعلة، وخبرائنا المتخصصين.

القيـم الجوهرية

1. التطوير المستمر
2. المشاركة والإلستزام
3. العمل بروح الفريق
4. الجودة الشاملة
5. الرعاية المستدامة

الأهداف الاستراتيجية

1. إثراء الميدان التربوي بالمشاريع التربوية التي تخدم العملية التربوية وتعزز نواتجها.
2. الارتقاء بمستوى الطلبة والكوادر التعليمية الوطنية.
3. زيادة التواصل والمشاركة والخدمة المجتمعية.